طريقة استخراج الكنوز والدفائن مع تقرير فريق منتديات تونس الابداع مفصل منتديات تونيزيـا سات - Tunisia-Sat Forums


Your Avatar
لوحة التحكمTS Storeالألبومات والصورالمشاركات الجديدةروابط سريعة تسجيل الخروجالعربية Francais English


التسجيلالتعليمـــاتموآضـــيع لم يتم آلرد عليهآمشاركات اليوملوحة المفاتيح
أهلا وسهلا بك إلى منتديات تونيزيـا بلس.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى لمنتديات تونس الابداع، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المجلةالمجلة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
ابحث في الموضوعابحث في الموضوع|
الأربعاء 22 مايو 2013, 22:29
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات: 21046
نقاط: 103318839
تقييم: 6585
تاريخ الميلاد: 14/01/1990
تاريخ التسجيل: 11/02/2012
العمر: 24
الإقامة: تونس-طبلبة
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.tunisiacreativity.com


طريقة استخراج الكنوز والدفائن مع تقرير فريق منتديات تونس الابداع مفصل

bsmlah



طريقة استخراج الكنوز والدفائن مع تقرير فريق منتديات تونس الابداع مفصل




ا

لطرق الشرعية المباحة ولها
اقسام واحوال سأذكرها بالتفصيل مع بيانها لاجل عموم الفائدة باذن الله
اعلم اخي في الله ان الله قد اباح لنا الوسائل الشرعية في اسعمال كثير من الاشياء
المباحة والي سخرها لنا في امور الحياة ومن بين هذه الامور وسائل البحث الشرعية في
طرق ابواب الدفائن فالطريق الاول طريق شرعي مباح في البحث او الاستدلال على اماكن
الدفائن والكنوز وهذا الطريق ينقسم الى اقسام كثيرة منها :

1 - يمكن الاستدلال على اماكن الدفائن عن طريق الخرائط واقصد بالخرائط اما الخرائط
المكتوبة على الجلد او على غيره كالحجارة مثلا او الاخشاب او الكتب وغيرها وتميز
بهذا النوع الرومان اذ كثير من دفائنهم قد يأتي اناس من الغرب للبحث عن اماكن هذه
الدفائن بحجة التنقيب عن الاثار او بحجة الاستكشاف او بحجة السياحة ولكن المقصود
من هذه الامور بالتحديد هي الحصول على الدفائن او الاثار القديمة وخصوصا الكتب
القديمة وايضا هذا منتشر كثيرا عند اليهود اذ يدفعون الاموال الباهظة في البحث عن
الدفائن وخصوصا اثارهم الي تثبت حقهم في الاراضي الشامية خصوصا وايضا تميز اكثر
الناس في رسم الخرائط هم الدولة العثمانية اذ ان خرائطهم على نوعين الاول الخرائط
الرسمية العسكرية والتي تحمل تواقيع القادة ومختومة بختمهم او ختم القائد الذي
تولى الدفن ورسم الخارطة ووضع المعالم على الارض وهذا هو المنتشر بين اوساط الناس
والنوع الثاني خرائط فردية يقوم بها الجندي العثماني برسمها لنفسه خاصة ولا تحمل
توقيعا الا في النزر اليسير وايضا يوجد نوع من الخرائط وهي خرائط عادئة لحضارة
الاسكندر المكدوني باماكن دفائنه وكيفية فك شيفرة الحصول على الدفائن وهذا ما يسمى
بالمنظور وله بحث فيما يأتي ان شاء الله .

2 - يمكن الاستدلال على اماكن وجود الدفائن عن طريق الاشارات والعلامات وغالبها
اما ان تكون علامات محفورة على الصخر او سكك الحديد او اسقف المغر او جدران الجبال
وهذا ما يسمى باشارات الحفر ولها مدلولات يعلمها اصحاب الخبرة . والاشارات من
النوع الثاني بما يسمى بالنفر وهي التي تكون منفورة اي بارزة على سطح الصخور او
جدران الجبال او اسقف المغر وهذا ما يسمى بالنفر اذ الاشارات فيما علمت تنقسم الى
اقسام

1 - الاشارات والعلامات التي تدل على وجود دفائن تعود الى حضارة الاسكندر المكدوني
وغالبا تكون علامات مجتمعه ضمن محيط معين وكثيرا من اهل اوروبا قد حضروا الى
بلادنا من اجل البحث عن سمكة نفر وقرد نفر وتمساحين نفر وكرسي نفر وامراءة نفر اذ
ان هذه الاشارات تدل على وجود ما يسمى بالمغارة المنظورة وهذا ما سأفسره ان شاء
الله لاحقا

2 - الاشارات والعلامات الرومية والتي تدل على اماكن وجود دفائن رومانية مثل
الصليب الحفر او النفر او ما يسمى بالجرن وهو حفرة صغيرة او كبيرة في الصخر لها
مقاس معين يدلك على وجود قبر او بئر او مغارة ومن الاشارات : الطير نفر او حيوان
نفر مثل الغزال او الاسد او الجمل وهذا ايضا موجود عند اليهود مثل هذه الاشارات

3 - الاشارات والعلامات الي تدل على وجود دفائن يهودية مثل العقرب النفر او الكبش
النفر او قضيب الرجل نفر ويقابله فرج امراءة حفر او رأس غزال يقابله قرد نفر يشير
الى حية نفر وهذه من ضمن اشارات اليهود

4 - الاشارات والعلامات العثمانية وهي من اصعب العلامات وخصوصا اذا كانت هذه
العلامات فردية وليست رسمية عسكرية اذ ان كل جندي عثماني عندما وضع اشارته وضعها
خاصة لنفسه حى يعود لها في المستقبل اذ ان هذه الاشارة ليس متعارف عليها في النظام
العسكري العثماني او قد تكون معروفة في النظام العسكري العثماني ولكنه غير مكان
وجود الدفين حى لا يستطيع احد اخراجه الا بنفسه .
واشارات العثمانين تكون دائما حفر اما على الصخر او جدران الجبال او سكة الحديد اذ
هي المعلم الرئيس لهم مثل هلال حفر ويقابله نجمة حفر او سهم او حربة حفر او سيف
حفر

5 - اشارات وعلامات مشتركة بين الاشارات العثمانية والاشارات الرومية او اليهودية
فهذا يدل انه يوجد دفين فوق دفين بمعنى اخر دفين عثماني دفن في مكان دفين رومي او
يهودي والدفن اما ان يكون معه اذ يختلطان معا او منطقة بجانب منطقة

6 - علامات واشارات تدل على دفين فارسي وهذا مما لم اقف على اي علامة من هذا
القبيل الا كما قاله بعض اهل الخبرة قطف عنب نفر وهو يدل على اماكن الجواهر وليس
على الذهب والفضة والله اعلم


هذا مجمل ما قد يقال في العلامات والاشارات التي تدل على وجود دفائن فاذا ما وجدت
هذه الاشارات ينبغي عليك ايها الانسان ان لا تحطم ولا تقم بكسر هذه الاشارات اذ
انه يوجد انس كثر يشتري منك الاشارة فقط بمئات الاف الدراهم وهذا ما سأذكر حكمه من
الناحية الشرعية وهل هو بيع غرر ام بيع موصوف علم من قبل الطرفان او من قبل طرف
المشتري لذا عليك اولا ان لا تكسر الاشارة والعلامة ثم ان وجد خبير يفك هذه
الاشارة فهذا علم مباح والاصل فيه الجواز وهو ليس بطريق ممنوعا شرعا لانه يوجد
اناس درس معاني هذه الاشارات اما عن طريق الجامعات او عن طريق مرافقة صاحب خبرة
ويستطيع ان يفك لغز هذه العلامة ويقع على المال الدفين وهذا مما قد تواترت فيه
الاخبار عن المعارف والثقات

ملاحظة : يوجد من العلاما والاشارات ما احصية انا وانت معا ولكن ما قيل هنا هو على
سبيل المثال والتقريب ولا تظن ان هذه الاشارات فقط
تكلمنا فيما مضى عن طريقين من الطرق الشرعية في البحث عن الدفائن والاول هو
الخرائط والثاني هو الاشارات والعلامات والان

3 - يمكن الاستدلال على اماكن الدفائن عن طريق الاجهزة اما الحديثة او القديمة فمن
الاجهزة الحديثة مثلا الاجهزة الطبقية والتي تقوم بتصوير الارض المراد البحث فيها
اذ ان هذه الاجهزة دقيقة جدا ونتائجها ممتازة ولكن المشكلة في عدم الحصول على
الدفين عن طريق هذه الاجهزة ان المستخدم لها لا يستطيع ان يتعامل مع هذه الاجهزة
لانه لا يعلم كيفية استخدمها لان لها شروط في التعامل معها فهذا الجهاز هو فعال
لمن يعرف ان يستعمله جيدا ولا يوجد هذا الشخص . اذن انسى هذا الجهاز ومن الاجهزة
الحديثة وهي الافضل فيما علمت وشاهدت اجهزة تعمل على نظرية الاندرسون ولكن عند
البحث يجب ان تبتعد عن المنطقة الصخرية بالصخر الاسود البازلتي فلربما يقودك
الجهاز على الحجارة السوداء واخر يعمل على نظرية الاندرسون ولكنه ميكانيكي وهو
افضلها ولكنه مطور ومن الاجهزة المثالية ايضا جهاز بلس استار 8 وهو الماني او بلس
استار 5 هذه الاجهزة المقنعة التي رأيتها .
اعلم رحمك الله ان الدفين هو رزق من الله يسوقه لك وهو مقدر لك قبل خلق الخلق
بخمسين الف سنة فكثير من الناس من افنى عمره وماله في البحث ولكنه لم يحصل الا على
الخيبة واليأس وكثير من الناس من لم يكلف نفسه العناء وجاءه الدفين لبيته لذا اعلم
ان باب الاجهزة مفتوح وكثير من الاجهزة الفعالة وغير الفعالة واقصرت على ذكر
الاجهزة المقنعة من وجهة نظري بل ولربما لا يقتنع بها اخرون وايضا من الاجهزة هي
اعواد النحاس او اعواد الرمام او اعواد الزيتون وغالبا ما يستخدمها النس في البحث
عن المغر والفراغات والبئر والقبر اذ ان هذه الاجهزة البدائية اثبتت قوتها في
اكتشاف القبور والمغر المدفونة تحت الارض فعند الحفر بناء على احداثية هذه الاجهزة
يتبين ان الاعواد فعالة افضل من الاجهزة الحديثة والله اعلم


4 - يمكن الاستدلال على وجود الدفين عن طريق رؤية صالحة تأتي المؤمن ولا تفسر الا
على ظاهرها وهذا نادر جدا لان غالب ما يكون من هذا القبيل هو من باب تلاعب الشيطان
اذ يريد التعب ومضيعة الوقت والبعد عن الواجبات لهذا الانسان فيأتيه في المنام انه
يوجد في منطقة كذا دفين ويأي هذا الشخص ويكلف نفسه الحفر والوق وبالنتسيجة هو حلم
من الشيطان ولكن لا اقصد هذا ولكن اقصد انه ولربما يحصل ان يرسل الله رؤيا صالحه
لشخص صالح يدله على رزق له وهذا ليس ببعيد والله اعلم


يمكن الاستدللا على مكان الدفين عن طريق وصفة كلامية وهذا اصله ايضا اما خارطة او
اشارة او رؤية او عن طريق جهاز او عن طريق شخص يعلم او رأى من دفن وجاء بعد زمن
للبحث عن هذا الدفين وهذا ما يحصل كثيرا مع العثمانين والله اعلم

هذا مجمل ما قد يقال في الطرق الشرعية المباحة فيي البحث او الاستدلال على اماكن
وجود الدفائن
والان وبعد ان عرفنا الطرق الشرعية في الاستدلال على اماكن وجود الدفائن وهي اما
عن طريق
1 - الخرائط
2 - عن طريق الاشارات والعلامات وهي قسمين اما حفر او نفر ولكل واحدة منها مدلول
وشيفرة لفكها
3 - عن طريق الاجهزة وهذا الطريق لا بد من النظر فيه لامور كثيرة يجب مراعاتها
ولعلي اذكرها
4 - عن طريق الرؤية وهذا الطريق نادر جدا ولكنه محتمل الوقوع ويقابل هذا النوع
الاحلام الشيطانية

وهذا مجمل الطرق الشرعية في الاستدلال على اماكن وجود الدفائن

وهناك الطرق الغير شرعية في استخراج الدفائن وهذه الطرق منها ما هو الكفر البواح
والصريح ومنها ما هو المحرم فأبيت أن أنقلها إليكم لأنها محرمة.
أتمنى أن تكون قد عمت الفائدة







الطرق في استخراج الدفائن والكنوز



وبعد ان علمنا بعض الامور المهمة عن بعض الاحوال
الخاصة بالدفائن من الناحية الشرعية اشرع الان في ذكر الطرق في استخراج الدفائن
، وهي على قسمين ولا بد من الركيز على هذا المبحث لان كثيرا من الناس قد ضل واضل في
هذا الباب لذلك لا بد من التنبه على هذا الامر العظيم والخطير في نفس الوق وهو ما
هي طرق البحث عن الدفائن
اقول ان طرق البحث عن الدفائن طريقان لا ثالث لهما

الاول : الطرق الشرعية المباحة ولها اقسام واحوال
سأذكرها بالتفصيل مع بيانها لاجل عموم الفائدة باذن الله

الثاني : الطرق الغير شرعية في استخراج الدفائن وهذه الطرق
منها ما هو الكفر البواح والصريح ومنها ما هو
المحرم

اعلم اخي في الله ان الله قد اباح لنا الوسائل
الشرعية في اسعمال كثير من الاشياء المباحة والي سخرها لنا في امور الحياة ومن بين هذه
الامور وسائل البحث الشرعية في طرق ابواب الدفائن فالطريق الاول طريق شرعي مباح في
البحث او الاستدلال على اماكن الدفائن والكنوز وهذا الطريق ينقسم الى اقسام كثيرة
منها :

1 - يمكن الاستدلال على اماكن الدفائن عن طريق الخرائط
واقصد بالخرائط اما الخرائط المكتوبة على الجلد او على غيره كالحجارة مثلا او الاخشاب او
الكتب وغيرها وتميز بهذا النوع الرومان اذ كثير من دفائنهم قد يأتي اناس من الغرب
للبحث عن اماكن هذه الدفائن بحجة التنقيب عن الاثار او بحجة الاستكشاف او بحجة السياحة
ولكن المقصود من هذه الامور بالتحديد هي الحصول على الدفائن او الاثار القديمة
وخصوصا الكتب القديمة وايضا هذا منتشر كثيرا عند اليهود اذ يدفعون الاموال
الباهظة في البحث عن الدفائن وخصوصا اثارهم الي تثبت حقهم في الاراضي الشامية خصوصا
وايضا تميز اكثر الناس في رسم الخرائط هم الدولة العثمانية اذ ان خرائطهم على نوعين
الاول الخرائط الرسمية العسكرية والتي تحمل تواقيع القادة ومختومة بختمهم او
ختم القائد الذي تولى الدفن ورسم الخارطة ووضع المعالم على الارض وهذا هو المنتشر
بين اوساط الناس والنوع الثاني خرائط فردية يقوم بها الجندي العثماني برسمها لنفسه
خاصة ولا تحمل توقيعا الا في النزر اليسير وايضا يوجد نوع من الخرائط وهي خرائط
عادئة لحضارة الاسكندر المكدوني باماكن دفائنه وكيفية فك شيفرة الحصول على الدفائن
وهذا ما يسمى بالمنظور وله بحث فيما يأتي ان شاء الله .

2 - يمكن الاستدلال على اماكن
وجود الدفائن عن طريق الاشارات والعلامات وغالبها
اما ان تكون علامات محفورة على الصخر او سكك الحديد او اسقف المغر او جدران الجبال وهذا ما يسمى باشارات
الحفر ولها مدلولات يعلمها اصحاب الخبرة . والاشارات من النوع الثاني بما يسمى
بالنفر وهي التي تكون منفورة اي بارزة على سطح الصخور او جدران الجبال او اسقف المغر
وهذا ما يسمى بالنفر اذ الاشارات فيما علمت تنقسم الى اقسام

1 - الاشارات والعلامات
التي تدل على وجود دفائن تعود الى حضارة الاسكندر
المكدوني وغالبا تكون علامات مجتمعه ضمن محيط معين وكثيرا من اهل اوروبا قد حضروا الى بلادنا من اجل
البحث عن سمكة نفر وقرد نفر وتمساحين نفر وكرسي نفر وامراءة نفر اذ ان هذه
الاشارات تدل على وجود ما يسمى بالمغارة المنظورة وهذا ما سأفسره ان شاء الله لاحقا

2 - الاشارات والعلامات الرومية والتي تدل على اماكن
وجود دفائن رومانية مثل الصليب الحفر او النفر او ما يسمى بالجرن وهو حفرة صغيرة او كبيرة في الصخر لها
مقاس معين يدلك على وجود قبر او بئر او مغارة ومن الاشارات : الطير نفر او حيوان
نفر مثل الغزال او الاسد او الجمل وهذا ايضا موجود عند اليهود مثل هذه الاشارات

3 - الاشارات والعلامات الي تدل على وجود دفائن يهودية
مثل العقرب النفر او الكبش النفر او قضيب الرجل نفر ويقابله فرج امراءة حفر او رأس غزال يقابله قرد نفر
يشير الى حية نفر وهذه من ضمن اشارات اليهود

4 - الاشارات والعلامات العثمانية وهي من اصعب العلامات
وخصوصا اذا كانت هذه العلامات فردية وليست رسمية عسكرية اذ ان كل جندي عثماني عندما
وضع اشارته وضعها خاصة لنفسه حى يعود لها في المستقبل اذ ان هذه الاشارة ليس متعارف
عليها في النظام العسكري العثماني او قد تكون معروفة في النظام العسكري العثماني
ولكنه غير مكان وجود الدفين حى لا يستطيع احد اخراجه الا بنفسه .
واشارات العثمانين تكون دائما حفر اما على الصخر
او جدران الجبال او سكة الحديد اذ هي المعلم الرئيس لهم مثل هلال حفر ويقابله نجمة حفر او سهم او
حربة حفر او سيف حفر

5 - اشارات وعلامات مشتركة بين الاشارات العثمانية
والاشارات الرومية او اليهودية فهذا يدل انه يوجد دفين فوق دفين بمعنى اخر دفين
عثماني دفن في مكان دفين رومي او يهودي والدفن اما ان يكون معه اذ يختلطان معا او منطقة
بجانب منطقة

6 - علامات واشارات تدل على دفين فارسي وهذا مما لم
اقف على اي علامة من هذا القبيل الا كما قاله بعض اهل الخبرة قطف عنب نفر وهو يدل على
اماكن الجواهر وليس على الذهب والفضة والله اعلم

هذا مجمل ما قد يقال في العلامات والاشارات التي تدل
على وجود دفائن فاذا ما وجدت هذه الاشارات ينبغي عليك ايها
الانسان ان لا تحطم ولا تقم بكسر هذه الاشارات اذ
انه يوجد انس كثر يشتري منك الاشارة فقط بمئات الاف الدراهم وهذا ما سأذكر حكمه من الناحية الشرعية
وهل هو بيع غرر ام بيع موصوف علم من قبل الطرفان او من قبل طرف المشتري لذا عليك
اولا ان لا تكسر الاشارة والعلامة ثم ان وجد خبير يفك هذه الاشارة فهذا علم مباح
والاصل فيه الجواز وهو ليس بطريق ممنوعا شرعا لانه يوجد اناس درس معاني هذه الاشارات
اما عن طريق الجامعات او عن طريق مرافقة صاحب خبرة ويستطيع ان يفك لغز هذه
العلامة ويقع على المال الدفين وهذا مما قد تواترت فيه الاخبار عن المعارف والثقات

ملاحظة : يوجد من العلاما والاشارات ما احصية انا وانت معا ولكن ما قيل هنا هو على
سبيل المثال والتقريب ولا تظن ان هذه الاشارات فقط
تكلمنا فيما مضى عن طريقين من الطرق الشرعية في
البحث عن الدفائن والاول هو الخرائط والثاني هو الاشارات
والعلامات والان

3 - يمكن الاستدلال على اماكن الدفائن عن طريق الاجهزة
اما الحديثة او القديمة فمن الاجهزة الحديثة مثلا الاجهزة الطبقية والتي تقوم
بتصوير الارض المراد البحث فيها اذ ان هذه الاجهزة دقيقة جدا ونتائجها ممتازة
ولكن المشكلة في عدم الحصول على الدفين عن طريق هذه الاجهزة ان المستخدم لها لا يستطيع
ان يتعامل مع هذه الاجهزة لانه لا يعلم كيفية استخدمها لان لها شروط في التعامل
معها فهذا الجهاز هو فعال لمن يعرف ان يستعمله جيدا ولا يوجد هذا الشخص . اذن انسى
هذا الجهاز ومن الاجهزة الحديثة وهي الافضل فيما علمت وشاهدت اجهزة تعمل على نظرية
الاندرسون ولكن عند البحث يجب ان تبتعد عن المنطقة الصخرية بالصخر الاسود البازلتي
فلربما يقودك الجهاز على الحجارة السوداء واخر يعمل على نظرية الاندرسون ولكنه
ميكانيكي وهو افضلها ولكنه مطور ومن الاجهزة المثالية ايضا جهاز بلس استار 8 وهو
الماني او بلس استار 5 هذه الاجهزة المقنعة التي رأيتها .
اعلم رحمك الله ان الدفين هو
رزق من الله يسوقه لك وهو مقدر لك قبل خلق الخلق
بخمسين الف سنة فكثير من الناس من افنى عمره وماله في البحث ولكنه لم يحصل
الا على الخيبة واليأس وكثير من الناس من لم يكلف نفسه
العناء وجاءه الدفين لبيته لذا اعلم ان باب الاجهزة مفتوح وكثير من الاجهزة الفعالة
وغير الفعالة واقصرت على ذكر الاجهزة المقنعة من وجهة نظري بل ولربما لا يقتنع
بها اخرون وايضا من الاجهزة هي اعواد النحاس او اعواد الرمام او اعواد الزيتون
وغالبا ما يستخدمها النس في البحث عن المغر والفراغات والبئر والقبر اذ ان هذه الاجهزة
البدائية اثبتت قوتها في اكتشاف القبور والمغر المدفونة تحت
الارض فعند الحفر بناء على احداثية هذه الاجهزة
يتبين ان الاعواد فعالة افضل من الاجهزة الحديثة والله اعلم

4 - يمكن الاستدلال على وجود الدفين عن طريق رؤية صالحة تأتي
المؤمن ولا تفسر الا على ظاهرها وهذا نادر جدا لان غالب ما يكون من هذا القبيل هو من
باب تلاعب الشيطان اذ يريد التعب ومضيعة الوقت والبعد عن الواجبات لهذا الانسان
فيأتيه في المنام انه يوجد في منطقة كذا دفين ويأي هذا الشخص ويكلف نفسه الحفر والوق
وبالنتسيجة هو حلم من الشيطان ولكن لا اقصد هذا ولكن اقصد انه ولربما يحصل ان
يرسل الله رؤيا صالحه لشخص صالح يدله على رزق له وهذا ليس ببعيد والله اعلم

يمكن الاستدللا على مكان الدفين عن طريق وصفة
كلامية وهذا اصله ايضا اما خارطة او اشارة او رؤية او عن طريق جهاز او عن طريق شخص يعلم او
رأى من دفن وجاء بعد زمن للبحث عن هذا الدفين وهذا ما يحصل كثيرا مع العثمانين
والله اعلم

هذا مجمل ما قد يقال في الطرق الشرعية المباحة فيي
البحث او الاستدلال على اماكن وجود الدفائن
والان وبعد ان عرفنا الطرق الشرعية في الاستدلال
على اماكن وجود الدفائن وهي اما عن طريق
1 - الخرائط
2 - عن طريق الاشارات والعلامات
وهي قسمين اما حفر او نفر ولكل واحدة منها مدلول
وشيفرة لفكها
3 - عن طريق
الاجهزة وهذا الطريق لا بد من النظر فيه لامور
كثيرة يجب مراعاتها ولعلي اذكرها
4 - عن طريق الرؤية وهذا الطريق نادر جدا ولكنه محتمل
الوقوع ويقابل هذا النوع الاحلام الشيطانية

وهذا مجمل الطرق الشرعية في الاستدلال على اماكن وجود الدفائن

واما القسم الثاني او الطريق الثاني في الاستدلال
على اماكن وجود الدفائن وهو الطريق المحرم او الشركي او البدعي وكلها طرق غير شرعية غير
مأذون به شرعا ويقسم الى اقسام

1 - عن طريق الكشف .
ماذا عني هذه العبارة
؟
هذه العبارة معناها انه يوجد شخص يكشف ما حت الارض
وهذا الكشف لا يكون لا يكون لا يكون الا عن طريق الجن الذي يتلاعب بهذا الانسان ويستدرجه اذ ان الكشف
طريقة غير شرعية من اصلها لان الكشف لا يحصل للانسان الا بطرق شركية او بدعية
وطريقة واحدة شرعية وهي نادرة جدا ولا يعول عليها فهذه الطريقة لا يسمح بها شرعا في
الكشف او الاستدلال على وجود الدفين لان هذه الطريقة هي استعانة بجن

2 - عن طريق
الاستعانة بمن يستعين بجن فيأتي الرجال الى الموقع
المتوقع به الدفين فيبدأ هذا الانسان المستعين بالجن بالتمتمة وتحضير الجن فيبدأ بالقول ان هذا المكان
به دفين وبه كذا وبه كذا وفي النهاية كذب في كذب ودجل في دجل وحرام في حرام لان
معتمد هذه الطريقة على الجن وهو مما لا يمكن ان ينفعك بهذا الامر اعلم هذا يقينا

3 - عن طريق التبييت
وهي ان يحضر ترابا من ارض الموقع ويقوم الشيخ اقصد
العراف او الساحر او المتعامل مع الجن بتبييت هذا التراب تحت رأسه ففي الصباح يقول
جائتني الرؤية ان هذا المكان به دفين ولا يعلم المساكين ان الشيطان الانسي
والجني قد ضحك عليهم وتلاعب بهم فاحذر من هذا

4 - عن طريق المندل
وهي قريبة من طريق
الكشف اذ يأتي رجل متعامل مع جن لشخص ما عنده
امكانية الكشف كما يزعم القوم او ان برجه خفيف كما يقوله القوم ويقوم بتنويمه تنويما مغناطيسيا فيبدأ اما
بالحركة الغريبة او الكلام عن ما يراه تحت الارض ويفصل لهم ما يراه وايضا لا يعلم
هولاء المساكين ان الجن قد تلاعب بهم واوقعهم في مصائده

5 - عن طريق الاحلام
الشيطانية اذ يأتي الشيطان لشخص ما في منامه ويريه
ان هذا المكان به دفين او قد يأتي الشيطان على هئية رجل ويخبر هذا الانسان ان له رزقة في المكان
الفلاني فلما يبدأ البحث اذ هو كلام جن وكلام كذب فاحذر من هذا

6 - عن طريق قراءة شيئا
معينا كالطلاسم او حتى بعض ايات القران على بعض الاشياء
والقراءة تكون في الليل ويتم تنجيمها وتؤخذ في الصباح قبل طلوع الشمس ونشرها في مكان معين يشك ان
به دفين فاذا اجتمعت هذه الاشياء على مكان واحد تكون هي نقطة الحفر وهذا مما لا
سبيل له الا عن طريق الجن فاحذر

7 - عن طريق الاستخارة ولكن ليس كاستخارة رسول الله
التي علمنا اياها بل استخارة شيطانية تقوم في الاعتماد على ما يراه المستخير
في نومه وبتحديد اماكن الدفائن

هذه بعض الطرق الغير شرعية التي اذكرها في
الاستدلال على اماكن وجود الدفائن مع التنبيه على ان المستعين بالجن قد يكون
مستعينا بجن وقد يكون ساحرا وقد جمعتهما في نقطة واحدة

واعلم يا رحمك الله ان كل من بحث عن الدفين واعتمد في
الكشف والاستدلال على الدفين عن طريق الجن انه قد اضاع دنياه قبل اخرته واياك ثم
اياك ان تتكل او تعتمد على مثل هولاء لانهم شرار كذبة دجالون اهل خبث وخبائث لا
يريدون لك الخير ولو ارادوا الخير لجلبوه لانفسهم اذ انا احدى اي شخص معه جن قد اخرج
دفين مع العلم انه قد يصدق معك ويقول لك احفر سجد كذا وفعلا تحفر وتجد الاشارة التي
قال عنها ثم يقول لك تابع الحفر وعلى مسافة كذا ستجد اشارة كذا وفعلا جدها ولكن
بعدها يقول لك اذهب يمينا او شمالا وستجد كذا وفعلا يصدق معك ولكن اعلم انه لن يصدق
معك في تحديد الدفين او استخراجه فهذا مستحيل الا في ظروف نادرة جدا جدا يكاد لا
تذكر ولو صحت لكان تخييلا فاياك ثم اياك من الاعتماد او حتى في جلب امثال هولاء
الدجاجلة واهل الشعوذة والسحر ومن اجل ان تنجوا بدينك ودنياك ابتعد عن مثل هولاء الناس
واعتمد الطرق الشرعية المباحة بارك الله في سعيك
والان وبعد ان
علمنا وعرفنا بعض الامور عن كيفية الاستدلال على
الدفائن نتكلم الان عن انواع لدفائن وهذه الانواع هي عرف قد تعارف عليه الناس في هذا المجال وجائت
الحقيقة واثبتت هذه الامور وقبلها جاء الشرع واثبت الدفائن بالجملة من غير تفصيل
ولكن التفصيل جاء من المشاهدات الواقعية لمثل هذه الامور والتي لا ينكرها الا
انسان قد اجحف كثيرا في هذا الموضوع .

تنقسم الدفائن الى انواع وهذه الانواع ليست تقسيما بحد ذاته
ولكن التقسيم جاء تبعا للحضارة التي دفنت هذه الدفائن وهي
اقسام

1 - حضارة الاسكندر المكدوني ودفائنهم تسمى بالمنظور .
هذا القسم
غريب وعجيب بل لربما ينكره كثير من الناس ولكن
والله انه لحقيقة وليس كل ما لم يمر عليك ايها القاريء تنكره وترده بمجرد عدم معرفتك له لان الذي لا اعرفه
انا وانت يعرفه غيرنا فلا تجعل المقياس انك لم تسمع او لم ترى او لم تجرب لا بل ان
كنت تريد السلامة فابحث ليس عن الدفين بل عن الحق وفي اي موضوع

المنظور هو نوع من
انواع الدفائن وهو على قسمين
الاول : المنظور المنسوب لحضارة الاسكندر المكدوني
الثاني : المنظور المنسوب لحضارة اليهود

اولا ما معنى المنظور في مصطلح اهل الحفر واهل
البحث والتنقيب ؟
المنظور من نظر الشيء اذ عاينه ورأه
وهكذا
المنظور هو ان ترى الذهب والمجهورات ولكنك لا
تستطيع ان تأخذ منها شيئا والسبب انه
يوجد موانع تمنعك من الاخذ منها شيئا وهذه الموانع
تنقسم الى اقسام
1 - الماء : وهذا المانع يمنعك من الوصول الى الدفين لانك لا تستطيع ان تخترق الماء
لان هذا المانع وهذا الحاجز فعل بطريقة لا يعرفها اهل العلم في هذا الزمان بل ان
كثيرا من رؤساء الدول الكبرى يبحثون عن الطريقة العلمية لوضع مثل هذا المانع حتى
لا يتوصل لهم في دوائرهم وايضا هذا المانع والحاجز ليس ضروريا ان يكون بسبب الجن
او السحر او الطلاسم لا بل ان له طريقة علمية وصلت لحضارة الاسكندر لم تكتشف لغاية
الان وهذه الطريقة اما ان تكون طريقة فيزيائية او معادلة حسابية واضرب مثال لها نحن
نسمع عن حضارة المسلمين في الاندلس ان احد القصور له 360 شرفه في كل يوم دخل
الشمس من شباك او شرفة السؤال كيف فعل هذا الاسلوب لغاية الان لم يكشف الامر لعلماء هذا
العصر وايضا في الحضارة الفرعونية فعلت اشياء لغاية الان لم تكتشف فمثلا
التحنيط وغيرها او المومياء . فمن تخطى الحاجز المائي لربما يصاب بامراض جلدية اة ان هذا
الماء مخلوط معه شيء بحيث لا يمكنك من تجاوزه وان تجاوزت حصل ما لا يحمد عقباه

وهذا المنظور او المغارة المنظور ترى الدفين امامك
ولكنك لا تستطيع ان تتناوله بسبب الموانع
ومن الموانع

2 - الضباب : فاذا دخلت على المغارة فانك ترى ضبابا
يمنعك من الوصول والاقتراب لها فان رأيت الضباب فلا تتجراء وتدخل لانك ستؤذى بسبب
هذا الضباب الذي لربما يكون سما عليك وهذا من علمات المغارة
المنظورة

3 - الدخان : وايضا من الموانع الدخان

4 - السحر : ومن
الموانع ايضا السحر وقد يخيل لك انك ترى وفي
الحقيقة لا ترى ومن انواعه المطلسم او
رصد المكان بجن وحبسه في الموقع

هذه بعض احوال هذه المغارة المنظورة مع العلم ان لها حلا
وليس دائما يكون عن طريق الرقية الشرعية والقراءة لان الحلول اما حسابية او فيزيائية
او معادلات وضعية وغيرها وسنتعرض لامكانية الحل في موضوعه في حل الارصاد وفكها باذن
الله
واما القسم الثاني من اقسام الدفائن وهو

الدفين
الرومي او الروماني وهما بنفس المعنى عند اهل
البحث عن الدفائن وهذه الدفائن تكون في المناطق التي سكنت من قبل الرومان او عند مرورهم من هذه المناطق ولا
يشترط السكنى لاثبات ان القوم قد سكنوا بل لربما مروا مرورا من تلك المنطقة
ودفنوا بها لظروف الله اعلم بها

القسم الثالث

الدفائن اليهودية وتتميز دفائن اليهود في كثير
منها بالقبور وخصوصا الحجرية اذ لهم طريقة فنية جدا في حفر القبور الصخرية ووضع ميتهم
ومعه دفينه وهذا غير الدفائن الاخرى المنفصلة عن القبور

القسم الرابع

الدفائن العثمانية ( التركية ) وتنقسم الى قسمين
الاول الدفائن العسكرية او القيادية ويكون بكمية
كبيرة وهذا الدفين يأخذ الصبغة الرسمية العسكرية اثناء الدفن وطريقة الدفن والتواقيع ورسم خرائط له
وتسليمها للقيادة العسكرية بعد وضع اشارات وعلامات على الارض لعرف المنطقة المدفون بها

الثاني الدفين الفردي وهذا الدفين يكون بشكل فردي
لشخص معين قد دفن ماله ووضع اشارات وعلامات خاصة له او خارطة تدله على مكان الدفين وغالبا ما
يكون ليس بكبير كالدفين القيادي او العسكري

القسم الخامس

الدفائن الفرعونية
وهذه التي لا اعلم عنها شيئا لان بلادنا لم يكن
بها حضارة فرعونية ويا حبذا من الاخوة في مصر تزويدنا عن كل شيء يتعلق بالدفائن الفرعونية

القسم السادس

دفائن مشتركة بين حضارتين وهذا النوع يكون بوضع دفين
عثماني فوق دفين رومي او يهودي وعلى هذا تكون اشارات وعلامات على اشارات وعلامات فيفهم ان هنا
دفينان مركبان على بعضهما

هذا ما اعلمه عن انواع الدفائن بالنسبة للحضارت
وليس انواع الدفائن بالنسبة للنوع والصنف والله اعلم
إعلم رحمني الله واياك ان
الدفائن لا توضع الا باشارت وعلامات فلا تحسبن كل
شيء قد رسم على الحجارة ان هذا يكون رسما مجردا فقط لحقيقة الرسم او التخطيط ، لا
لان الرسومات والعلامات لها
مدلولات خاصة يعلمها الخبراء في هذا الفن ولكن لا
بد من شروط يتقيد بها هذا الرسم او التخطيط لان هذه العلاما والاشارا هي دليل لك فلا تعبث به ولكن
للاشارات شروط وقيود ومنها

1 - يجب ان تكون الاشارة والعلامة على حجر ثابت غير
متحرك ولا منقول من مكانه والسبب في اعتماد الحجر الثابت المرسوم عليه الاشارة انه
وعند وضع الدفين في مكان ما لا بد من وضع اشارة على حجر او صخرة ثاية لا تتحرك
لانه سيأخذ القياس من هذه الرسمة الى الهدف مباشرة او ان هذه الرسمة وهذه العلامة
تدلك على علامة اخرى لان كثيرا من العلمات من تكون علامات متابعة بمعنى ان هذه
العلامة تؤخذ من الحجر الثابت الغير متحرك الى علامة اخرى على حجر ثابت غير متحرك
وهكذا حتى تصل لنقطة الدفين
هذا اول ما يجب النظر اليه وهو ان يكون الحجر
ثابتا وليس بمتحرك والسبب هو اعتماد المقاييس اما للهدف او للاشارة الثانية ولا يعتمد الحجر
المتحرك او المنقول او المحطم لان النقل يؤثر على عدم صحة المقياس المراد القياس
منه للهدف او للاشارات الاخرى لذا انا انصح بان من يرى اشارة ان يبقى الحجر كما هو
ولا ينقله ولا يحطم او يكسر الحجر ولا يكسر الاشارة لانها الدليل اما للهدف او
للاشارة الاخرى لذا وجب ان تعلم انه يوجد دفائن لا تصل اليه الا بعد عدة اشارات متتالية

2 - الشرط الثاني : ان تكون الاشارة صحيحة وغير محطمة
لانها لو تحطمت لما اسفيد منها لانها دليل فاذا تغيرت اركان الدليل لا يصبح دليلا لك للدفين ولا يصلح
دليلا للاشارة الاخرى

3 - الشرط الثالث : ان لا يزاد او ينقص من الاشارة لان الزيادة والنقصان
يؤدي الى خطأ في المقاس فتكون النتيجة غير صحيحة

4 - الشرط الرابع : ان لا كون الاشارة والعلامة مختلطة
بين اشاراتين فمثلا هذا الشخص يقول هذه كذا ويقول الشخص الثاني لا هذه كذا عندها اختلف اصل الاشارة
فكانت النتيجة خطاء حتميا لان الاشارة الصحيحة لا يخلف عليها اثنان ابدا فان قلت حية
نفر يأي الثاني والثالث ويقولا ايضا هي حية ولكن ان قيل حية قال الاخرى هو عرق
شجر وقال الثالث لا طبيعة ارض او تشقق فان هذا لا يعتمد اشارة

هذه بعض الامور الي يجب
مراعتها في الاخذ بالحسبان في علم الاشارة
ايها الاخوة الاحبة وبعد ان عرفنا بعض القواعد المعتمدة
في علم الاشارات والعلامات اعرج بكم الان الى التمثيل وذكر
الاشارات التي تدلك على الدفائن وقد اتفقنا من قبل
وقسمنا الدفائن الى اقسام وهذا التقسيم بحسب الحضارات التي دفنت هذه الدفائن وابدأ بالاشارات واقول
وبالله التوفيق

1 - الاشارات والعلامات التي تدل على الدفائن الخاصة
بحضارة الاسكندر المكدوني وهذه الاشارات لا يمكن باي حال من الاحوال ان تكون
اشارة واحدة فقط كما في بقية الاشارات في الحضارات الاخرى بل ان كان الدفين منظوري لا
بد من يكون له على الاقل اربع اشارات تدلك على هذه المغر المنظورية وهذه
الاشارات هي

ان تكون حية نفر على صخرة وان تكون امرأة عارية
على صخرة اخرى وان يكون تمساح نفر على صخرة اخرى وله قياس خاص اذ ليس كل من رأى تمساح نفر يدل
على منظور والاشارة الرابعة نخلة نفر
هذهاربع اشارات ان وجدت في منطقة معينة فهذا دليلك لمغارة منظورة

وايضا اشارات اخرى تكون مجتمعة وليس في مكان واحد
بل يوجد مسافات بينهن مثلا اسد نفر وكرسي نفر مع تمساحين نفر وسمكة نفر وقرد نفر
فهذا ان وجدت هذه الاشارات مجتمعة في محيط دائرة ليست بالكبيرة فهذا ايضا فيه
دللاة مغارة منظورة

ضربت مثالان على اشارات خاصة تعود لحضارة الاسكندر
المكدوني وهذه الاشارات اما ان تكون ظاهرة على سطح الارض او تكون في داخل المغارة على
الجدران او السقف
واعلم يا رحمك الله ان اصعب فك الاشارات هذه
الاشارات الخاصة بالمنظور والسبب في الصعوبة هو فهم علم الاشارات الخاصة بهذه اللغة اذ لا بد من ان
يكون على احدى جدران النغارة لغة وكتابة لفك الاشارات وازالة الموانع وعلى
فالصعوبة تكمن في فهم اللغة المكتوبة على الجدران اذ انها لغة قديمة لا بد فهمها حتى تصل
الى مبتغاك ولا بد من ان لا ننسى انك اذ تعاملت بعدم معرفتك وفهمك لهذه اللغة اعلم
ان الموت قريب منك لانه اذا وضعت المعادلات الخاظئة في فهم هذه اللغة فلربما اسقطت
سقف المغارة على من فيها وهذا سنتعرض له لاحقا باذن الله تعالى

الخلاصة على كل
من وجد اي حيوان مرسوم على صخرة ثابتة غير متحركة
انصحه بان لا ينقل الصخرة ولا يحركها ولا يكسر الرسمة او الاشارة وهذا ليس فقط في المغارة المنظورة بل
في كل الاشارات ان كانت المحفورة او المنفورة
2/- الاشارات والعلامات التي تدل على الدفين الرومي وهذه
الاشارات والعلامات الغالب فيها انه اشارات وعلامات نفر اي
بارزة عن سطح الصخر او الجدار او الحجارة ولكن
احيانا جد اشارات رومانية محفورة بالصخر او محفورة بالجدار او محفورة بالحجر ومن امثال الاشارات والعلامات
الي تدل على الدفين الروماني الصليب ان كان نفر او حفر او صليب بجانبه جرن يعني
هذا انه يوجد قبر لكاهن وعلامته الصيلب بداخل قبر او مغارة دليلها مثلا الجرن او
اشارة تاج ملكي يعني ان هذا الدفين دفين ملك او قدم بخمس اصابع يدل مثلا على انه لا
بد من اشارة القدم الاخرى فان كانت قدم طفل صغير مثلا تدل على قبر ايضا ومن
الاشارات الرومية الحية النفر اذ ليس كل حية تكون دليللا على الدفين لان الحية
تعني اما دفين او بئر ماء او مسيل ماء وهذا بحسب القياس ولا بد من الانتباه ايضا لمثل
هذه الاشارات فالحية هل هي مستقيمة او بها اعوجاج وكم طولها وهل لها عين او
عينان او عمياء وايضا هل لها لسان بشعبة واحدة او شعبان وايضا هل هي منفخة او غير
منتفخة وايضا هل منطقة الذيل اغلظ من المنطقة الامامية فهذا كله له اعتبار عند
القوم ومن الاشارات ايضا العقرب النفر او السمكة

والمقصود ان الاشارات الرومية غالبا ما تكون منفورة عن سطح
الشيء الموضوعة عليه وايضا لا بد من ملاحظة مهمة وهي ان كل
علامة لها اعتبار عند اصحاب الخبرة فلا يضنن الضان
انها قد رسمت عبثا لا بل يوجد من الاشارات من يجلس الخبير سنوات وهو يحلللها ولا يجد لها حلا الا بعد وضع
جميع احتمالات فك الاشارة والعلامة

3 - الاشارات اليهودية واشاراتهم احيانا تكون خبيثة كما هم خبثا
فمثلا يرسمون حية ملتفة على عقرب او يرسمون قرد يقابله غزال او يرسمون حيتان
منقضتان على رأس غزال او يرسمون وجها لكاهن عندهم بجانب جرن له سيال اي دليل اشارة على
وجود قبر او بءر او مغارة بداخلها قبر كاهن مدفون ومعه ماله
وهكذا قس على بقية الاشارات ومن اشارات اليهود كبش
او جمل او بقرة وكل واحد لها عدة صور فمثلا الجمل هل هو بارك او واقف هل له ذيل ام من غير ذيل وهل له
عينان ام عين وهل له اربع ارجل ام ثلاثة وهل بطنه منتفخ ان غير منتفخ وهل عليه حمل ام
من غير حمل كل هذا له اعبار عند اهل الخبرة وفك الاشارة

4 - الاشارات والعلامات
التركية وهي دائما محفورة اما على الصخر او جدران
المغر او واجهة الجبال وغالبها يكون على سكك الحديد او على امكان معسكراتهم واشاراتهم غالبها يكون بشكل
هلال ويقابله نجمه ومن اشاراتهم الجرن وبه مسمار ذو فطرة كبيرة او صغيرة او
متوسطة ومن اشاراهم السهم او الحربة او الخنجر او حرف T او + او X او P او V او فاس وايضا يوجد اشارات غير هذه مثل كلمة ادم او باشا ابراهيم او جزمة او مثلث

5 - الاشارات
والعلامات الدالة على الدفائن الفرعونية وهذا مما
لا اعلمه

هذه بعض الامثلة
على موضوع الاشارات والعلامات ولاي حضارة تعود

ملاحظة : كثيرا ما كون
اشارات وعلامات متتابعة اي علامة تدلك على علامة
حتى تصل المبتغى
والان وبعد ان
عرفنا بعض الامور في معرفة الاشارات والحضارات
نتكلم عن موضوع مهم للغاية الا وهو موضوع الرصد
وهذا الموضوع قد انكره انس كثير اذ قالوا لا حقيقة
للرصد على الدفائن ولكن قولهم باطل بما ثبت من واقع التجربة واثبا حقيقة الرصد على
الدفائن ولكن لا بد من معرفة ما هو الرصد
الرصد هو مصطلح اتفق عليه اهل الحفر والتنقيب عن الدفائن على انه
جن يحرس هذا المال او جن محبوس بهذا المال لذا اريد ان اقول
شيئا مهما غاب عن كثير من اهل الحفر والتنقيب الا
وهو

ان كل دفين في الارض
لا بد من ان يكون بواحد من هذه الاحتمالات

الاول : انه مرصود بجن وهذا
الرصد على حالين

1 - مرصود بفعل انسان قام بفعل سحر معين او قربة معينة للشيطان
وهذا المرصود والموكل بهذ الدفين جن يحرس هذا
الدفين عن طريق سحر معين او قربة معينة للشيطان من اجل ان يتوكل بحراسة هذا المال واحيانا تراه
على اشكال مختلفة كما هو الثابت في السنة ان الجن يتشكل واحيانا لا تراه بل اما
تسمعه او تشعر به واحيانا يعطيك علامة تحذير وهذا النوع غالبا ما يكون الجن حارسا او
محبوسا على الدفين اليهودي او الروماني او الدفين التابع لحضارة الاسكندر المكدوني

2 - مرصود ليس بفعل انسان بل بسيطرة الجن على هذا
الدفين من غير حبس ولا حراسة موكلة لهم من قبل اناس وهذا النوع يكون بان يرى الجن ان هذا المال ليس له صاحب
ولا عليه حرس فيضع يده عليه ويبدأ بالدفاع عنه فان كان حفرا قالوا رصد

الثاني : غير
مرصود وهذا غالبا ما يكون بدفائن الدولة العثمانية
اذ اان افراد الدولة كانوا مسلمين ولم يؤثر عن اي دفين اخرج انهم واجوا رصدا الا بحالة واحدة وهي ان
كان مالهم قد دفن مع مال الرومام او اليهود او بالقرب منهم فعند الحفر عليه
والاقراب منه يأيك الجن المحبوس على المال الرومي او اليهودي

الثالث : ان يكون الدفين ليس
مرصودا ولكنه مطلسم بفعل سحر معين على دفين معين من
غير توكيل جن يحرس هذا المال

الرابع : ان يكون مطلسما بطلاسم سحرية فلكية لا
تظهر ولا تفتح هذه المغارة الا في وقت معين بحسب نوع السحر الذي فعل من اجلها لذا حذرنا رسول الله
وقال من اقبس شعبة من النجوم فقد اقتبس شعبة من السحر زاد ما زاد

الخامس : ان تكون
قد منعت بموانع ليس لها علاقة بالسحر او الجن بل
وضعت موانع كمعادلا رياضية او فيزيائية على مواد معينة تفعل اشياء معينة عند حصول اشاء معينة وهذا لا
يكون الا بالمغارة المنظورة

ولا يكون اي دفين الا بهذه الاحتمالات الا في
الدفائن الفرعونية الي لا اعلم عنها شيئا بكيف تحرس او ماهية حفظها

ملاحظة كل نوع
من هذه الانواع لها طريقة في التعامل معها يعلمها
اصحاب الخبرة في هذا المجال
والان وبعد ان عرفنا ما هو مصطلح الرصد وما هي
حقيقة الرصد نتكلم الان عن احتمالية فك الرصد وامكانية صرفه باذن الله ولكن وقبل الكلام عن هذا الموضوع
اقول لكم لم اقف اي موقف مثل هذه المواقف ولم اجرب اي طريقة اكتبها لكم الان
مع العلم انه قد عرض علي مثل هذه الامور وقد رفضت قاطعا ان اقف وجها لوجه امام
الرصد والسبب انه وجب على كل انسان ان يفرق بين امرين في التعامل مع الجن
الاول : نحن نتعامل
مع جن محبوس في جسد لا يستطيع الحراك او الاذية
كما يتصور وان حصلت فهي بسيطة

الثاني : ان الجن الحارس للمال هو جن طليق وليس
بمربوط في جسد وعنده امكانية الحركة والتجوال من غير ان تراه وان رأيته يكون متشكلا ولربما
يقترب منك من حيث لا تشعر ولربما يضربك ولا تستطيع ان تفعل شيء لذا وجب الحذر والتمييز
بين هاتين النقطتين

طرق فك الرصد وصرفه عن المال باذن الله
اعلم رحمك الله ان طرق
صرف الرصد طريقان

الاول : الطريق الشرعي الذي لا يخالف شرع الله
تعالى

الثاني : الطرق غير الشرعية في فك الارصاد وصرف
الجن عن المال

اما الطريق الاول فيكون بعدة طرق وكلها الاصل فيها الاعتماد على كلام الله في
اتباع هذه الطريقة ومن الطرق بل ولربما تكون اقواها وافضلها

1 - تحضير دلو ماء كبير
سعة 20 او 40 لتر

2 - وضع كأس شبة مطحونة مع الماء + كاس ملح كبير مع
الماء + وضع زجاجة ماء الزهر مع الماء+ وضع زجاجة ماء الورد مع الماء + وضع زجاجة
زعفران احمر سائل مع الماء+ وضع سدر مطحون مع الماء+ وضع تولة مسك اسود سائل مع
الماء+ زجاجة صغيرة من زيت النعناع مع الماء وتخلط وتحرك جميعها مع الماء ثم
قراءة سورة البقرة كاملة وقراءة الرقية الشرعية وهذا قبل الذهاب لمكان الحفر

3 - عند الذهاب لموقف المبتغى وقبل فعل اي شيء يرفع الاذان في المكان

4 - يربع
المكان اي يخطط مربع على نقطة الهدف فان كانت نقطة
الهدف متر في متر يربع المكان ويخطط بالابتعاد عن نقطة الهدف بمعنى ان كان نقطة الصفر متر في متر انت
خطط المربع مترين في مترين ثم يرش الماء المقروء عليه على مكان الخط وبعد تربيع
المكان يرش المتران من الداخل

5 - يقوم الشيخ او احد افراد الحفر بتحصين المجموعة او
كل واحد يحصن نفسه بقراءة الايات الخاصة بالتحصين وان امكن دهن الجسد بزيت
الزيتون يكون افضل

6 - عند بداية الحفر يبدأ واحد من الموجودين بقراءة
سورة البقرة والاخرين يحفرون وواحد يقوم بالرش الخفيف اثناء الحفر

وباذن الله يصرف
العمار الموجودين عن هذا المكان ولا تنسوا حصتي
معكم

هذه طريقة
واما
الطريقة الثانية

في صرف جن المال او الرصد هو استعمال الملح الخشن
ويكون بخط خطا على مكان الدفين ثم يرش الملح على مكان الخط مع قراءة القران ثم
رش الملح على مكان الدفين والافضل ان يقرأ سورة البقرة على الملح

ويوجد فوائد جليلة
لخط الخطوط على اماكن الدفين او تربيعها

الاول عدم دخول الجن لداخل الخط

الثاني عدم خروج الدفين من داخل الخط

الدليل على هذا الكلام ان
نبينا عليه السلام في ليلة الجن خط خطا لابن مسعود
فقال له تبرح هذا المكان ومن الاحاديث

ما ورد عند البيهقي في الدلائل
عن عبد الله بن مسعود قال
انطلقت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن
حتى اتى الحجون فخط لي خطا ثم تقدم اليهم فازدحموا عليه فقال سيد لهم يقال له وردان انا ارحلهم عنك
فقال اني لن يجيرني من الله احد

عن عبد الله بن عمرو بن غيلان الثقفي انه قال لابن
مسعود حدثت انك كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة وفد الجن قال اجل قال
فكيف كان فذكر الحديث كله وذكر ن النبي صلى الله عليه وسلم خط عليه خطا وقال لا
تبرح منها فذكر مثل العجاجة السوداء غشيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذعر ثلاث
مرات حتى اذا كان قريبا من الصبح تاني النبي صلى الله عليه وسلم……….

هذا الخط ان خط
على مكان الدفين فباذن الله لن يستطيع الجن الدخول
لك على داخل هذا المكان المخطط وايضا لا يستطيع الخروج منه الا في حالة واحدة وهي ان ينزل الى الاسفل
وهذا مما لا تستطيع ان تفعل معه شيء

الطريقة الثالثة

يوضع على مكان الدفين اربع
حجارة على كل زاوية حجر قد غطست بالماء المرقي ثم
يخط خطوطا بين الحجارة ثم يبدأ بالحفر

هذه بعض الطرق الشرعية في صرف الجن والرصد عن مكان
الدفين والله اعلم
اما الطريق الثاني في صرف جن المال والحرس على
الدفائن هي طرق غير شرعية ومعتمد هذه الطرق على الشعوذة والسحر والجن فلا يجوز استعمال اي شيء دخل
فيه الجن او السحر او الشعوذة ومن هذه الطرق

1 - الاستعانة بالساحر الذي يتعامل مع الجن فمعلوم ان هذا
الساحر لا بد من ان يقرب بقربة للشيطان من اجل مساعدته في اخراج الدفين ولن يسستطيع
ابدا لان الجن لا يمكن ان يساعدك في مثل هذه الامور الا اذا
اوقعك بالكفر والشرك وحباله فلذا اياك ثم اياك ان
تذهب لساحر من اجل فك الرصد والا لو كان صادقا كان قد اوهمك وتلاعب بك ثم اخذ الدفين منك والادهى والامر
من هذا ان




توقيع : ch.marwen








إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع





أنشر هذا الموضوع على





ضوابط المشاركة في المنتدى
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى


BB code متاحة للجميع
الابتسامات متاحة للأعضاء
كود[IMG] متاح للأعضاء
كود HTML متاح للأعضاء



الرئيسيةالتسجيل في المنتدىمنتديات تونس الابداعأوقات الصلاة الرجوع الى الأعلىالاتصال بنا الادارة المتواجدون في المنتدى
Loading...